التكنولوجيات المعينة للطلاب ذوي الإعاقات:ما يجب أن يعرفه كل معلم

ترجمة منتقاه من الفصل الرابع عشر من كتاب :

Education for an Information Age
Teaching in the Computerized Classroom

7th Edition
by
Bernard John Poole, MSIS, PGCE
University of Pittsburgh at Johnstown, Johnstown, PA, USA
and
Elizabeth Sky-McIlvain, MLS
Least Tern, Georgetown, ME, USA

with
John Evans, MS
Boise State University, Boise, ID

and
Yvonne Singer, MS
Middlesex County College, Edison, NJ, USA

Dr. M. Gawdat د. مصطفى جودت

Dr. M. Gawdat
د. مصطفى جودت

ترجمة وتحرير : د. مصطفى جودت صالح

قضى قانون تعليم جميع الأطفال المعاقين الصادر في عام 1975م أن جميع الأطفال في الولايات المتحدة الذين لديهم إعاقة حتى عمر 21 عاماً ، لهم الحق القانوني في تعليم عام مجاني مناسب. وبصورة متزامنة كان عام 1975م نقطة زمنية فاصلة في تاريخ الكمبيوترات الشخصية. ففي ذلك العام أسس بيل جايتس وبول ألن شركة تم تسميتها بشركة ميكروسوفت، وبعد ذلك بأشهر قليلة صمم ستيف جوبز وستيف ووزنياك، أول كمبيوتر من نوع أبل. ولقد تقدمت الكمبيوترات الشخصية منذ عام 1975م بسرعة كبيرة جداً وغدت رخيصة بصورة كفت انتشارها السريع بين المستخدمين، فضلاً عن أنها يسرت للطلاب ذوي الإعاقات عالماً جديداً تماماً من فرص التعلم. ولقد تم تصميم الأدوات البرمجيه والأدوات الكمبيوترية الصلبة المعينة؛ لمساعدة تقريباً أي شخص بغض النظر عن القدرة أو عدم القدرة على الاستفادة من التعليم في مختلف مراحله الدراسية. ولكن كما قال جون دون أنه ” ليس هناك شخص كامل”. ومن ثم يجب أن يدرك كل فرد المدى المتطور جداً من التكنولوجيات المعينة المتاحة والخدمات التي تكفل حصول جميع الطلاب ذوي الإعاقات على جميع ضروب المساعدة التي يحتاجونها.

يعرف قانون الأمريكان المعاقين الإعاقة بأنها عبارة عن إعاقة جسدية أو عقلية تحد بصورة كبيرة نشاطاً أو أكثر من الأنشطة الحياتية التي يزاولها الفرد. ويعرف قانون التكنولوجيا المعينة جهاز التكنولوجيا المعينة على أنه جهاز أو نظام يستخدم في زيادة أو في الحفاظ على أو حتى في تحسين القدرات الوظيفية للأفراد ذوي الإعاقات، فضلاً عن تعريف القانون خدمة التكنولوجيا المعينة على أنها أي خدمة تساعد بصورة مباشرة الفرد المعاق في اختيار أو في اكتساب أو في استخدام جهاز التكنولوجيا المعينة.

زاد الطلب على التكنولوجيات المعينة؛ نظراً لزيادة أعداد الأطفال المعاقين الذين يحضرون إلى المدارس الحكومية. ولقد قام الباحثون بتصميم أجزاء صلبة وبرامج كمبيوترية متطورة جداً، سهلت تماماً على الأفراد حتى الذين لديهم إعاقات شديدة، تحقيق النجاح في المدرسة. وستدرس هذه الورقة البحثية بعض من التكنولوجيات المعينة؛ بهدف زيادة الوعي بين هؤلاء الأفراد المسئولين عن ضمان تعليم عالي الجودة في المدارس القومية.

 image_gallery

التكنولوجيا المعينة ودراسة المؤسسات التي تعمل في مجال الحاسبات وتطويرها:

لقد قطعت المؤسسات الكمبيوترية الرائدة على نفسها، عهداً للالتزام بتصميم أجزاء صلبة وبرامج كمبيوترية سهلة. ولقد خرجت علينا مؤسسة أبل في عام 1984م بكمبيوتر يتضمن واجهة المستخدم الرسومية الذي أطلقت عليه اسم ” ليزا”. ولقد تم بالفعل تنمية تكنولوجيا واجهة المستخدم الرسومية في عام 1960م بواسطة دوجلاس إينجلبرت ولقد تم تطويرها في منتصف عام 1970م بواسطة مؤسسة زيروكس. وعلى الرغم من أن واجهة المستخدم الرسومية لم تصمم للأفراد المعاقين، إلا أنها يسرت لهم استخدام الكمبيوتر بصورة أكبر، بالضبط مثلما يسرت ذلك للشريحة العريضة من الجمهور.

 لمؤسسة IBM تاريخاً طويلاً في تصميم التكنولوجيا المعينة للأفراد المعاقين. حيث أنه في عام 1975م صممت مؤسسة IBM نموذج 1403 لطابعة بريل. وفي عام 1980م صممت مؤسسة IBM طابعة ناطقة للأكفاء، وقد تبع ذلك تصميم محطة طرفية ناطقة للعرض في عام 1981م. وبمجرد استخدام واجهات المستخدم الرسومية في الكمبيوترات في عام 1980م، قدمت مؤسسة IBM أول برنامج قراءة للشاشة للأفراد الذين يعانون من مشكلات في الإبصار وذلك في عام 1984م. ويقوم برنامج Home Page Reader الذي أصدرته مؤسسة IBM ، بتكبير النص وقراءة محتوى الصفحة الوبيه بصوت عالي – هو عبارة عن برنامج تصفح شبكي ناطق تم تصميمه في عام 1998م خصيصاً للأفراد الذين يعانون من مشكلات في الإبصار ولكبار السن. علاوة على ذلك هناك منتج أخر أصدرته مؤسسة IBM يسمى Via Voice من خصائصه تخويل المستخدمين القدرة على التفاعل مع الكمبيوتر، عن طريق استخدام الأوامر الصوتية ( تتميز الكلام المنطوق ) ،ومن ثم تحريرهم من الاعتماد على الفارة ولوحة المفاتيح في الكثير من التطبيقات. ويمكن معرفة معلومات أكثر عن التزام مؤسسة IBM بتسهيل استخدام الكمبيوتر على الجمهور، على الموقع الالكتروني رابط الموقع

 لقد التزمت مؤسسة ميكروسوفت بتسهيل استخدام الكمبيوتر على الجمهور منذ عام 1988م على الأقل ( لمعرفة المزيد من المعلومات عن هذا الالتزام يمكنك زيارة الموقع الالكتروني رابط الموقع ) . وتتضمن إصدارات Microsoft’s Windows OS لاسيما Windows XP ، مجموعة كبيرة من خيارات التشغيل التي سنناقشها بصورة مستفيضة في هذه الورقة البحثية، والتي تم تصميمها خصيصاً لمساعدة المستخدمين اللذين لديهم مشكلات في الإبصار والسمع والحركة.

التشغيل واتحاد الشبكة العالمية

تعتبر الشبكة العالمية مصدراً رئيساً للمعلومات ذات الصلة بعملية التعلم. ومن ثم فلابد من تسهيل وصول الطلاب المعاقين إليها. ولقد صاغ اتحاد الشبكة العالمية خطوات لتسهيل الوصول إلى الشبكة. ولقد تم نشر أحدث إصدار من هذه الخطوات في شهر يونيو لعام 2005م، التي غطت عدداً كبيراً من الموضوعات والتوصيات لتسهيل الوصول إلى محتوى الشبكة.

 تحدد خطوات اتحاد الشبكة العالمية، أربعة مبادئ للتشغيل؛ بهدف إرشاد وتوجيه مصممي محتوى الشبكة. حيث أن المبدأ الأول يشير إلى ضرورة وضوح المحتوى لجميع المستخدمين، بغض النظر عن الإعاقة ( على سبيل المثال يجب أن يكون للمحتوى البصري أو السمعي بدائل نصية ويجب أن يخصص المستخدم نمطاً لونياً مناسباً). ويشير المبدأ الثاني إلى أن عناصر الواجهة في المحتوى يجب أن تكون نشطة ( على سبيل المثال يجب أن يكون هناك بديلاً للوحة المفاتيح؛ ليمكن التفاعل مع الشبكة، علاوة على ذلك يجب أن يكون المستخدم قادراً على التحكم في أي حدود يتم فرضها على القراءة أو على التفاعل). ويشير المبدأ الثالث إلى أن ضرورة سهولة المحتوى وأبعاد التحكم ( على سبيل المثال يجب أن تكون الكتابة واضحة وبسيطة مع تضمنها لمحتوى سمعي – بصري للمساعدة في الفهم والاستيعاب). في الختام، يشير المبدأ الرابع إلى ضرورة أن يكون المحتوى قوي بصورة تكفي لمواكبة التكنولوجيات الحالية والمستقبلية ( لابد أن يظل مقدم المحتوى على دراية بالتكنولوجيات المعينة التي تم تصميمها لتسهيل الأمر على المستخدمين ذوي الإعاقات للولوج إلى الشبكة ).

 ويتوافر الوصف الكامل لهذه الخطوات على الموقع الالكتروني رابط الموقع في شكل تفصيلي شامل. ويوجد خطوات لكل مبدأ من المبادئ الأربعة ، تحدد كيفية تطبيق المبدأ في مجال معين. وتتضمن كل خطوة من الخطوات معايير للنجاح وتعريفات وفوائد وأمثلة. ومعايير النجاح هي عبارة عن عبارات قابلة للقياس لتعريف الخطوة وتحديد التطابق.

udl1

تصميم عالمي

يؤكد خطوات اتحاد الشبكة العالمية على أن التكنولوجيا مصممة لتسهيل وصول الأفراد المعاقين إلى الكمبيوترات كما هو الحال عليه في الغالب بالنسبة لباقي الأفراد. وتشير الوثيقة أن إتباع هذه الخطوات سوف يسهل الحصول على محتوى الشبكة بالنسبة للغالبية العظمى من المستخدمين، بما فيهم المستخدمين الأكبر سناً والمستخدمين الأصغر سناً. علاوة على ذلك ستُمكن الأفراد من الوصول إلى محتوى الشبكة باستخدام الكثير من الأجهزة المختلفة، التي تتضمن بالطبع مجموعة عريضة من التكنولوجيا المعينة.

ينظر المصممون العالميون إلى عالمنا، من خلال عيون الأفراد المعاقين. فهم يدرسون كيفية تمكين الأفراد المعاقين من الذهاب إلى مكان يرغبونه والقيام بأي شيء يرغبون فيه. وعلى سبيل المثال يجب أن تأخذ مقابض الأبواب، شكل الروافع وليس أشكال دائرية، ويجب استخدام سلم الصعود والمصاعد بدلاً من السلم الحجري علاوة على ذلك يجب أن تتضمن الحواجز الحجرية الموجودة على حافة الطريقة، أماكن صالحة للاستخدام وألخ.

ويتمثل ناتج تطبيق التصميم العالمي، في أن العالم سهل أن يعيش فيه أي فرد، ليس فقط هؤلاء الذين لديهم إعاقات. فالباب الذي يتضمن رافعة للمقبض يمكن فتحه بالكوع عندما لا يمكن استخدام الأيدي في فتحه وانطواء الحواجز الحجرية على أماكن صالحة للاستخدام تيسر انتقالاً سهلاً من رصيف المشاة إلى الشارع لأي فرد ، علاوة على أن سلم الصعود أسهل من السلم الحجري، لاسيما إذا كان الأمر يتعلق بحمل شيئاً ثقيلاً إلى داخل مبني وألخ. وإذا رغب القرًاء في معرفة الكثير عن التصميم العالمي، يمكنهم زيارة الموقع الالكتروني لمركز التصميم العالمي التابع لكلية التصميم ،جامعة ولاية كارولينا، الذي هو على النحو التالي رابط الموقع

لقد أظهرت الدراسات التي قام بإجرائها كل من بول وسكي مكلفين وجاكسون على مدار خمس وعشرين عاماً والتي قام المؤلف بمراجعتها في الفصل الأول، أن التعلم يكون أكثر فاعلية وكفاءة للطلاب، عندما يكون لديهم القدرة على الاستخدام الأمثل للأدوات الرقمية. ومن ثم يجب أن نكفل حصول جميع الأطفال الذين لديهم إعاقات على مثل هذه التكنولوجيات، وبذلك فإنهم سيحصلون على فرصة متساوية للتعليم.

هناك سؤال يطرح نفسه مفاده ” ما هي بعض أدوات التشغيل المبنية على الكمبيوتر المتاحة بصورة شائعة في الوقت الراهن؟ بادئ ذي بدء سنلقي نظرة على خيارات التشغيل المصممة في نظم التشغيل التي يتم استخدامها في الكمبيوترات المكتبية. وتعد خيارات التشغيل خيارات أساسية؛ لأنها تكون متضمنة في كل كمبيوتر نقوم بشراءة. ومن ثم هناك خيارات التشغيل التي تم تصميمها كأجهزة للاحتياجات الخاصة وتطبيقات البرامج. وسوف نتناول بالوصف بعض من هذه الخيارات أيضاً، مع ضرورة أن نضع في أذهاننا أنها تمثل جزءاً بسيطاً من الخيارات مقارنة بما سيكون متاحاً في المستقبل، لمساعدة الأفراد ذوي الاحتياجات الخاصة.

تطبيقات ذوي احتياجات الاخاصة :

أ – برامج تمييز الكلمات وتمييز الحديث المنطوق

لقد تم تصميم برامج تمييز الكلمات، مثال ذلك SoothSayer or Co – Writer ؛ بهدف تسهيل الكتابة من خلال اقتراح الكلمات بناءً على حرف أو حرفين قام المستخدم بطباعتهما على الكمبيوتر. على سبيل المثال إذا طبع أحد الطلاب على الكمبيوتر الحرف ” د ” ، سيقوم البرنامج بعرض جميع الكلمات التي تبدأ بالحرف ” د ” ، التي يستطيع من خلالها الطالب اختيار الكلمة المنشودة. فكتابة حرفاً ثانياً يجعل الكمبيوتر يقوم بعرض قائمة أقصر تبدأ بهذين الحرفين. فمن ثم يمكن القول بأن أي حرف تالي للكلمة المنشودة يقوم المستخدم بطباعته على الكمبيوتر، يقلل من اختيار الكلمات الممكنة، حتى يتم تحديد الكلمة الصحية في القائمة المعروضة. فمعظم الوقت يكون من الضروري إدخال أكثر من حرفين أو ثلاثة حروف قبل عرض الكلمة المنشودة. وهذا بدوره يوفر قدراً كبيراً من الوقت للمستخدم المعاق حركياً الذي يمثل له استخدام لوحة المفاتيح مهمة شاقة جداً. وتقوم نظم تمييز الحديث المنطوق، مثال ذلك ViaVoice ، بدمج برامج تمييز الحديث المنطوق وتمييز الكلمات ؛ لمساعدة تفاعل الكمبيوتر بالنسبة للأفراد الذين لديهم إعاقات حركية، رغم قدرتهم على التحدث بوضوح.

 

ب – مجزئ الكلام

يستخدم مصطلح مجزئ الكلام في وصف قدرة الكمبيوتر على تجزئة الكلام البشري. وتستخدم برامج JAWS and Home Reader مجزئ الكلام في برامج القراءة على الشاشة . فلا مراء في أن تجزئة الكلام تعد وسيلة اتصال فعالة لأي شخص لديه إعاقة في الحديث. ويعد برنامج DynaVox أداة اتصال تخول الطلاب الذين لديهم إعاقات في الحديث، القدرة على جعل الكمبيوتر يتحدث بالنيابة عنهم بعد اختيار الصنف من الشاشة عن طريق لمس الرمز المخصص. وفوق ذلك، يساعد برنامج DynaVox الطلاب الذين لديهم إعاقات في الحديث، في تصميم عبارات مخصصة أو حديث مطول يقوم هذا البرنامج بسرده بدلاً منهم. ولمعرفة معلومات أكثر عن برنامج DynaVox ، يمكن زيارة الموقع الالكتروني التالي www.dynavoxtech.com/

 

ت – برامج قراءة الشاشة

يمكن أن يستخدم هؤلاء الأفراد الذين لديهم إعاقات بصرية ، برامج قراءة للشاشة مثل برنامج JAWS الذي يقرأ كل ما هو مكتوب على شاشة الكمبيوتر. ويتم التحكم في برنامج JAWS عن طريق أوامر لوحة المفاتيح. ويمكن قراءة المعلومات من على الشاشة بصوت عالي عن طريق استخدام مجزئ كلام للبرامج الداخلية وكارت صوت كمبيوتري. ويتم إنتاج المخرجات كعرض بريل ( الذي هو عبارة عن شفرات لغة ملموسة بارزة ) أو كحديث لغة طبيعي، عن طريق استخدام مجزئ الصوت. ومن الممكن الحصول على معلومات أكثر عن برنامج JAWS على الموقع الالكتروني www.losrios.edu/~access/assistTech.html

 

ث- لوحات مفاتيح بديلة

تمثل لوحات المفاتيح البديلة شيئاً ضرورياً للطلاب، الذين ليس لديهم القدرة على استخدام المفاتيح الصغيرة الموجودة على لوحة المفاتيح المعيارية؛ نظراً لأنهم لا يملكون التناسق الجسدي والمهارات الحركية الدقيقة. ومن الجدير بالذكر أن لوحة المفاتيح IntelliKeys تتصل مباشرة بمدخل لوحة المفاتيح المعيارية للكمبيوتر. وتحتوي سبع طبقات معيارية على أشرطة رموز في الخلف يمكن أن تقرأها لوحة المفاتيح IntelliKeys . ويمكن الحصول على معلومات أكثر عن لوحات المفاتيح البديلة على الموقع الالكتروني www.utoronto.ca/atrc/reference/tech/altkey.html.

 

مع تمنياتي بقراءة مثمرة …..

 

Comments

Comments

error: Content is protected !!
%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات